الاثنين، 1 يناير 2018

البوادر التي يمكن للشاب الاستدلال بها على إذا ما كانت خطيبته ستصبح شخصية "نكدية"


فترة الخطوبة وما بها من سمات شخصية يستكشفها كلا الطرفين فى الطرف الآخر، فيبدأ الشاب يتعرف على مميزات وعيوب شخصية خطيبته، والعكس صحيح، وبين هذا وذاك يبدأ كل منهما فى رسم الطريقة التى سيتعامل بها مع الطرف الآخر، فهناك بعض المعايير والصفات التى يضعها كل من الطرفين ويحلم بوجودها فى الطرف الآخر، وهناك أيضًا الكثير من العيوب التى يخشى كل منهما وجودها فى الآخر.


ويقع النكد وعدم الإقبال على الحياة على رأس قائمة طويلة يخشاها كل شاب مصرى يقبل على مرحلة الزواج والخطوبة، فهناك ثمة صورة ذهنية وأحكام مسبقة عن المرأة والفتاة المصرية توصمها بأنها "نكدية"، ربما بسبب ما تتعرض له من ضغوط ومسئوليات ومواقف على مدار حياتها تؤثر فى شخصيتها بطبيعة الحال.

ويقول الاستشارى النفسى أحمد سعيد عن هذا الأمر، لـ"اليوم السابع"، إن تلك الأحكام ظالمة للفتاة المصرية، فالمرأة المصرية بشكل عام محبة للحياة، لكن أحيانًا ما تفرض عليها الظروف والمواقف بعض التغيرات النفسية التى تظهرها بالصورة التى تجعل الكثيرين يفكرون أنها محبة للشجن أو للنكد كما يشاع عنها.



لكن بالنسبة للسمات الشخصية والاستعداد النفسى يقول الاستشارى النفسى إن هناك بعض البوادر والمبشرات التى يمكن للشاب الاستدلال بها على إذا ما كانت خطيبته ستصبح شخصية "نكدية" أم لا.

التركيز فى التفاصيل

يرى الاستشارى النفسى أن كل النساء يفكرن فى كل ما يمر بهن ويركزن فى التفاصيل كثيرًا، لكن هناك نوعا من التركيز فى التفاصيل يسبب الكثير من الخلافات بين الشريكين، فتبدأ الفتاة فى تخزين المواقف وتفاصيلها، لتكون فكرتها العامة عما ستتهم به الشريك، ويرى أحمد سعيد أن تلك الشخصيات يكون لديها قابلية للبحث عن الحزن والخلافات مع الشريك فى المستقبل.

 

طريقة التعامل مع المواقف المبهجة، ومسببات السعادة تحدد الكثير من ملامح شخصية الفتاة، فعلى الشاب أن يركز فى طريقة تعامل شريكة حياته مع لحظات السعادة فى حياتها، لأن هناك الكثير من النماذج التى لا تجعل للفرحة مكان فى حياتها، وتحول كل لحظة لحزن أو خلاف.

الذكريات

إذا وجدت شريكة حياتك تبحث دائمًا فى دفاترها القديمة، ولا اهتمام لديها إلا للبحث فى الذكريات خاصة الأليمة والتجارب الفاشلة، بالإضافة لتذكر مواقف الخلافات بينها وبينك واستعادة نفس جو الخلافات، فعليك الانتباه لذلك، لأنها تنذر بوجود سمات شخصية تبحث عن مسببات الحزن والخلافات مع الشريك.


 

البحث عن السعادة

ركز جيدًا فى طريقة بحث شريكة حياتك عن السعادة فى الأشياء البسيطة، وطريقة تغلبها وتخطيها للمواقف العصيبة فى حياتها، فذلك يحدد تعاملها مع المواقف الصعبة وكيفية إعطائها لفرصة وجود الحزن فى حياتها.

إنهاء الخلافات

طريقة إنهاء الخلافات بين الشريكين تحدد جزءا كبيرا من السمات الشخصية للفتاة، فإذا كانت تحرص الفتاة على النقاش بعقلانية وهدوء، ودون الحرص على إظهار الطرف الآخر فى موقع المتهم بشكل دائم، فذلك ينم عن شخصية متفهمة ومتجاوزة للصعاب.

0 التعليقات: